منتديات الوافي الثقافية

منتدى يهتم بكل القضايا والمشاكل التربوية والنفسية والسلوكية والعاطفية


    المراهقات وتجاهل الامهات لهن ..

    شاطر

    وعد المحبة
    مشرفة وافي الترحيب
    مشرفة وافي الترحيب

    انثى عدد الرسائل : 87
    مكان الإقامة : سنابسيه
    الوظيفة : طالبه
    المزاج : حزينه
    تاريخ التسجيل : 11/10/2007

    المراهقات وتجاهل الامهات لهن ..

    مُساهمة من طرف وعد المحبة في الإثنين أكتوبر 15, 2007 6:41 am

    بسم الله الرحمن الرح




    حين طُلب من مراهقات وضع لائحة عن الأشخاص الذين يفضلن الحديث معهم، كانت المفاجأة أن الأم جاءت أخيراً. وأشارت هذه النتيجة «غير المتوقعة» لدراسة قام بها خبراء اجتماعيون إلى اختلال العلاقة بين الأم والابنة.
    وبرّر العديد من المراهقات ذلك في كون «الأمهات لا ينصتن»، ما يجعل الأصدقاء ـ وحتى العالم الافتراضي الذي تنسجه خيوط الشبكة العنكبوتيةـ «الملاذ الأفضل» لتفريغ الشحنات والتعبير عما يراودهن.
    ورأى أستاذ علم الاجتماع حسين العثمان الذي اشرف على الدراسة أنّ عدم إنصات الأمهات لبناتهن المراهقات يفسّر خشيتهن من أن يعرفن أشياء لا يرغبن بمعرفتها كتورط بناتهن في علاقات عاطفية، أو أن يضطررن للإجابة عن أسئلة ما زالت تعدّ من المحرمات بخاصّة الجنس.
    ويضيف العثمان بأنّ هذا الأمر أشبه بـ «دفن الرأس في الرمال». فهو لا يفيد بل يزيد المشكلات تعقيداً مشيراً إلى أنّ «الحوار الإيجابي مع المراهقات يحميهن من الانزلاق في أتون الانحراف، لا سيما أنّ شلة الرفاق التي ستصبح مرجعيتهن غير مؤهلة أصلا للقيام بتلك المهمة التي تحتاج إلى خبرة وحكمة».
    أمهات مشغولات
    تقول إحدى المراهقات: «لا أتذكر أنني اشتركت مع أمي في حوار من أي نوع، كل ما تفعله من أجلي هو ترك المصروف بجانب المزهرية الخضراء». «هي لا تعلم أني أحتاج للتكلّم معها».. وتضيف أنها اختارت صديقتها شذى بديلاً متاحاً للاستشارة والاستماع. وأنهما تتحدثان معاً عن كل شيء: الموضة، الشبان، الدراسة، برامج التلفزيون، آخر الألبومات الغنائية، وعندما تصطدمان بما لا تعرفانه تلجآن الى الإنترنت الذي يجيب من دون «حرج أو تهرب».
    أمّا مها وأعضاء شلتها فأجمعن أن «ماما دائماً مشغولة» على رغم أنهن اختلفن في تفسير أسباب الانشغال. تقول مها: «ماما أستاذة جامعية يستهلك عملها كل وقتها وأعصابها وبالتالي، فالمنزل بالنسبة إليها هو للراحة فقط».
    أما سارة فتقول «ماما بتهلك بشغل البيت والتنظيف ورعاية إخوتي الخمسة ووالدي»، وهكذا فوالدتا مها وسارة مشغولتان بالعمل إما خارج المنزل أو داخله.
    غير أن اللافت كان تفسير "ن.أ" لانشغال والدتها عن الاستماع إليها، إذ قالت «ماما مهووسة بقوامها، هي على أبواب الأربعين وهو أمر يثير قلقها». وتضيف: «تتردد أمي باستمرار على مراكز اللياقة البدنية والتجميل والأسواق لتبدو أصغر. أما أنا ففي آخر سلم اهتماماتها». وأجمعت فتيات الشلة أيضاً على «حبّ أمهاتهن» على رغم الاهمال المعنوي الذي يعانين منه.
    الحوار ضرورة
    ويلعب الحوار بين الأم وابنتها المراهقة دوراً أساسياً وفق تقريرات اختصاصيي علم النفس. فهو يقلّص فارق العمر بين جيلي الأمهات والبنات ويساعد البنات في تعزيز ثقتهن بأنفسهن ويحقق لهن الاستقلالية. كما أنّه يبقي الأمهات قريبات من بناتهن ومطلعات على مشكلاتهن وهمومهن، ما يمكّنهن من «التدخل السريع عند الحاجة».
    ويعتقد الدكتور وليد شرف ـ أخصائي علم النفس ـ أنّ المراهقات يخسرن كثيراً بابتعادهن عن أمهاتهن. إذ أن القرب من الأم «يقدم الدعم النفسي للنمو، ويخفف من مشاعر الكبت والقلق والخوف».
    ويحدد الدكتور شرف جملة مفاهيم خاطئة تعوق الحوار بين الأم وابنتها من أبرزها التعليقات الجارحة أو الاستهزاء بكلام المراهِقة، وكثرة مقاطعتها وعدم الاكتراث بها، وإصدار الأحكام المسبقة قبل الانتهاء من الحوار، والاتهام المباشر واللوم والتهكّم واستخدام الألفاظ النابية أثناء الحديث.
    ويشدد شرف على أن «معطيات العصر المغرقة بالرقمية أثرت في العلاقة بين الأم وابنتها المشغولة بالكومبيوتر والهواتف» منبهاً الأمهات الى ضرورة أن تشعر الفتاة باستمرار بأن أسرتها هي ملاذها لمواجهة المشكلات التي تعترضها.

    تحياااااااااااااااااااتي وعد المحبة

    ابو علي
    الإدارة
    الإدارة

    ذكر عدد الرسائل : 334
    العمر : 23
    مكان الإقامة : سنابسي ونص
    الوظيفة : رفع راية الاسلام ونصرة محمد وآله محمد ومساعدة المحتاجين
    المزاج : االسعادة والحلاوة
    الجوائز :
    تاريخ التسجيل : 07/10/2007

    رد: المراهقات وتجاهل الامهات لهن ..

    مُساهمة من طرف ابو علي في الإثنين أكتوبر 15, 2007 5:42 pm

    الله يعطيك العافية بانتظار جديدك وعد محبة
    نحن نتظرك
    ومشكور


    _________________

    وتذكر قول الله تعالى(مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلاَ لَدَيْهِ رَقِيبُ عَتِيدٌ)


    http://al-wafy.ahlamontada.com/montada-f16/topic-t464.htm#2873

    الأخصائية حور
    مشرفة قسم الأسرة
    مشرفة قسم الأسرة

    انثى عدد الرسائل : 8
    مكان الإقامة : القطيف
    الوظيفة : أخصائية نفسية
    تاريخ التسجيل : 16/10/2007

    رد: المراهقات وتجاهل الامهات لهن ..

    مُساهمة من طرف الأخصائية حور في الثلاثاء أكتوبر 16, 2007 1:21 pm

    يسلمو خيتوه على الموضوع المهم
    لا عدمنا تواجدك

    ابو مصطفى
    مشرف عام واخصائي نفسي
    مشرف عام واخصائي نفسي

    ذكر عدد الرسائل : 1051
    مكان الإقامة : سنابسي
    الوظيفة : اخصائي نفسي
    المزاج : الحمد لله
    الجوائز :
    تاريخ التسجيل : 10/10/2007

    رد: المراهقات وتجاهل الامهات لهن ..

    مُساهمة من طرف ابو مصطفى في الجمعة فبراير 22, 2008 1:06 am

    موضوع قيم ومهم للآباء والأمهات والبنات

    يحتاج لماقشة

    كل التوفيق لك


    _________________
    اللهم صل على محمد وآل محمد

    الأطفال هم أكثر أهتمامي

    التعلم والتعليم هوايتي

    وخدمتكم شرف لي

    ونسألكم الدعاء

    عوامية أنا
    وافي مميز
    وافي مميز

    انثى عدد الرسائل : 477
    العمر : 33
    مكان الإقامة : قلب أمي
    الوظيفة : ممرضة
    المزاج : لابأس
    تاريخ التسجيل : 08/12/2007

    رد: المراهقات وتجاهل الامهات لهن ..

    مُساهمة من طرف عوامية أنا في الجمعة فبراير 22, 2008 1:45 pm

    يعطيش العافيه خيه موضوع ممتاز

    موفقة لاعدمناكي

    لوعة الذكرى
    مشرفة قسم الشباب
    مشرفة قسم الشباب

    انثى عدد الرسائل : 407
    العمر : 33
    مكان الإقامة : صفوى
    المزاج : متقلب
    تاريخ التسجيل : 13/11/2007

    رد: المراهقات وتجاهل الامهات لهن ..

    مُساهمة من طرف لوعة الذكرى في الخميس مارس 20, 2008 8:21 pm

    الحمد لله عدينا هالمرحلة على خير وسلام والله يبعدنا عن كل شر أو مكروه....

    وبالنسبة للمراهقة ودور الأم فهو مهم للغاية فعلاَ وعندما أتذكر الماضي ومراهقتي...لا أتذكر أنني كنت ابوح لوالدتي بأسراري واهتماماتي وامنتياتي...

    فقد كانت لدي اختاي احداهن تكبرني والأخرى اصغر مني ..هن من كنت ابوح لهن بما في جعبتي...

    وصديقاتي طبعاَ في المرتبة الأولى....

    أمــــــــا الآن وعندما كبرت وأصبحت أماَ لم اجد غير امي خير صديق ورفيق يؤنس فزعي....ويملأ فراغي...ويرشدني بالنصح والعظات...

    أكن لها كل الشكر والتقدير وياليتني صادقتها من زمـــــــــان لكن للأسف فأنا لدي ((خمسة)) أشقاء قبلي وهي قريبة كل القرب من أخوتي الكبار

    كل الشكر والتقدير للجميع ولكاتبة الموضوع (وعد المحبة )

    تحيـــــــــــاتي


    _________________

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 7:51 pm