منتديات الوافي الثقافية

منتدى يهتم بكل القضايا والمشاكل التربوية والنفسية والسلوكية والعاطفية


    اهمية الذكاء العاطفي في حياتنا

    شاطر

    بنت أبيها
    العضوة المتميزة
    العضوة المتميزة

    انثى عدد الرسائل : 745
    العمر : 33
    مكان الإقامة : في قلب والدي
    الوظيفة : طالبة تمريض
    المزاج : دوام الحال من المحال
    الجوائز :
    تاريخ التسجيل : 10/10/2007

    اهمية الذكاء العاطفي في حياتنا

    مُساهمة من طرف بنت أبيها في الأربعاء نوفمبر 14, 2007 4:06 pm








    اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف





    الذكاء العاطفي






    {قَالَ رَبِّ اشْرَحْ لِي صَدْرِي، وَيَسِّرْ لِي أَمْرِي وَاحْلُلْ عُقْدَةً مِّن لِّسَانِي ، يَفْقَهُوا قَوْلِي} طه من آية 25 – 28






    {وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ }القلم4



    {خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِينَ}الأعراف199 .



    يعتبر الطفـل الصغـير وخاصة الطفل العربي من






    الأطفـال الـذين يتميزون بنسبه ذكـاء عـاليه




    وخاصة بالسنوات الأولى لكن بعد ذلك




    بسبب التربية الخاطئة المعتمدة على الكبت وعوامل البيئة التي تقتل الإبداع وأسلوب




    التفكير الناقد والفعال عنده




    تؤدي إلي تراجع في نسبه ذكاءه وفي قدراته نحو استخدام




    عقله ومهارات التفكير لديه بشكل فعال ومفيد لـه








    سواء بالتحصيل الدراسي أو في شؤون]حياته




    وكما هو معروف وما نحن نجهلهُ كثيراً أن نجاح الإنسان وسعادته يتوقف على مهارات لا علاقة لها بالشهادات.فكم من أشخاص تخرجوا بامتياز




    لكنهم


    لم


    ينجحوا في الحياة الأسرية والمهنية والعكس صحيح ، وهذا لا يعني عدم أهمية العلم ولكن لمواجهة الحياة يحتاج الناس إلى الفطنة وهي من مستويات




    الذكاء .ويحبب أنه عندما نقود أنفسنا يجب أن نستخدم عقولنا، وعندما نقود الناس علينا باستخدام عاطفتنا،



    والمعلم الذكي من يستطيع تغير انفعالات الطلاب بحبه وعاطفته ليملك شخصيات واعية ومدركة للتعليم،ويفخر باحتوائه لصعوباتهم ومشاكلهم التعليمية أو النفسية أو الاجتماعية وقد أكد الاختصاصي النفسي بالعيادة السلوكية بمستشفى القطيف العام والمراكز الصحية والذي يعمل الآن في العيادة السلوكية بمركز صحي القطيف الدكتور أحمد حسن آل سعيد أن الذكاء العاطفي هو الذي يفعل الذكاء الذهني بينما تضع الأمية العاطفية أصحابها في خانة الفاشلين في حياتهم الأسرية والاجتماعية، موضحا بأن الأمية العاطفية هي افتقاد الشخص لـ80% من محصلة الذكاء العاطفي، والذي هو ذكاء المشاعر والتعامل بطريقة إيجابية ومنظمة مع المشاعر والعواطف.
    الإخصائي النفسي

    أحمد حسن آل سعيد و تعريفه للذكاء العاطفي :
    عرف آل سعيد الذكاء العاطفي بأنهُ قدرات ومهارات شخصية واجتماعية يتمتع بها بعض الأشخاص دون غيرهم، وهو قدرة الإنسان على التعامل الإيجابي مع عواطفه، بحيث يحقق أكبر قدر ممكن من السعادة لنفسه ولمن حوله، بالإضافة إلى قدرة الإنسان على التعامل الإيجابي مع نفسه ومع الآخرين
    والشخص الذكي عاطفياً يستطيع أن يجعل مشاعرهُ تعمل من أجل مصلحته، وذلك في ترشيد سلوكه العام وتفكيره بطرق و وسائل تزيد من فرص نجاحه في الحياةسواء كان ذلك في البيت أو العمل أو المجتمع أو في الحياة بصورة عامة




    .

    وأوضح أن علماء الأحياء والفسيولوجيا يذكرون بأن كل العمليات الذهنية تمر عبر الدماغ بمنطقة الهيبوثلاموس




    باستثناء الأمور العاطفية عند ذوي الذكاء العاطفي، فهي تنتقل مباشرةً إلى غدة الأميجدلا أو النتوء اللوزي (اللوزية) وعادةً هذه الغدة تتكون مع الجنين، وتكتمل عند الولادة، ولكن إذا لم يكن هناك اهتمام بها من قبل الأهل أوالمدرسة فسوف

    تضمر وتضمحل .



    الأخصائي النفسي

    أحمد حسن آل سعيد ”و مقومات الذكاء العاطفي :

    " كيف يؤسس الوعي (الذكاء) العاطفي؟؟

    في الحديث (( إنما بعثتُ لأتمم مكارم الأخلاق ))

    (( لا يدخل الجنة أحد إلا بحسن الخلق ))

    (( من لا يرحم الناس منعهُ الله رحمته ))

    وعن الإمام علي




    (( لو كنا لا نرجو جنة ولا نخشى ناراً ولا ثواباً ولا عقاباً لكان ينبغي لنا أن نُطالب بمكارم الأخلاق فإنها مما تدل على سبل النجاح))

    أهم المقومات التي تؤسس الذكاء العاطفي لدى الأطفال:

    أولا: طريقة التربية

    1. الالتزام الديني والخلقي عند الوالدين والمربين .

    2. القدوة الحسنة من قبل الوالدين والمربين .

    3. الثقافة التربوية والنفسية لدى الأسرة بالتعامل بشكل مريح وفيه مراعاة مشاعر الآخرين .

    4. الاهتمام المبكر بالطفل ورعايته .

    5. الإشباع العاطفي للطفل بالحضن الدافئ والأسرة المستقرة .





    ثانياً : وعينا وينقسم إلى قسمين وعي ذاتي ، وعي اجتماعي .

    1. وعينا الذاتي : وهي قدرتنا على تعرف وتفهم الشعور الشخصي لدينا ومعرفة الأشياء التي تحفزنا وتأثير ذلك علينا وعلى الآخرين (هل لديك معرفة بالأشياء التي تحفزك ؟؟ ) ويشمل :الانضباط الذاتي لدينا self control وهو قدرتنا على ضبط وتوصيل الانفعالات والمشاعر القوية تجاه الآخرين .

    2. وعينا الاجتماعي :وهي القدرة على التعرف كيف يشعر الآخرين والتعامل معهم وفقاً لاستجابتهم العاطفية " وكما يقال الجنة من دون ناس ما تنداس "

    و الوعي العاطفي يرتبط بالوعي الاجتماعي و بها يستطيع أن يسعد نفسه والآخرين " متوافق مع الآخرين لديه درجة من الوعي الاجتماعي ليطور الذكاء العاطفي لديه

    ثالثاً : أفعالنا وتصرفاتنا :

    1. إدارتنا الذاتية: وهي قدرتنا على إصدار الحكم والتفكير المتأني قبل القيام بأي تصرف والتعاطف مع الآخرين

    2. مهارتنا الاجتماعية: وهي القدرة على بناء وإدارة العلاقات الاجتماعية بصورة فعالة ومن أمثلتها وهي الكفاءة في إدارة العلاقات وبنائها والقدرة على إيجاد أرضية مشتركة وبناء التفاهمات وقدرتنا على قيادة التغيير بفعالية وخلق الحافز motivation وقدرتنا على بناء وقيادة فريق العمل وقدرتنا على الإقناع .

    اعمل في التدريس لأكون مدرساً ناجحاً فأطور من ذاتي و أوجد الحافز ، فلا يمكن لأي لجنة من اللجان المنظمة أن تنجح إذا كان الفريق الذي يقوم عليها ليس لديه القدرة على القيادة وشيء طبيعي إذا مني بالفشل .




    الصفات التي يجب أن تتوفر في المربي :

    1. هذب شعورك بدل من انتقاد الآخرين

    2. ميز بين الأفكار والمشاعر

    3. تحمل مسؤولية مشاعرك

    4. استثمر مشاعر الآخر لاتخاذ القرارات

    5. اظهر الاحترام لمشاعر الآخر

    6. ابرز الحماسة وليس الغضب

    7. قس مشاعر الآخر

    8. لا تفرض السيطرة

    9. لا تنتقد وتتعامل مع الآخر كالقاضي

    أمثلة :

    1. أوهوه عورت راسي

    2. تعبانه منك

    3. ما يحي منك إلا وجع الرأس

    4. أشعر إني قليل الصبر

    5. هذا الشخص سخيف

    6. اشعر إني متألمٌ بسببك

    7. أنت لا تراعي شعوري

    8. أنت قليل أدب

    9. أشعر بالغيرة وليس أخي يجعلني غيور

    ولدي كيف ستشعر إذا فعلت هذا؟؟ " كيف ستشعر إذا لم تفعل كذا ؟؟؟ "وغيرها لغة سلبية ما فيها أي تهذيب للمشاعر تسبب عناد الطفل ،




    تأليم الأنفس بالرسائل السلبية فبدلاً من ذلك توجهوا للدعاء لأنه يساعد ويلهم الإنسان تحمل المصيبة (( اللهم ألهمني الصبر ))






    {وَاسْتَعِينُواْ بِالصَّبْرِ وَالصَّلاَةِ وَإِنَّهَا لَكَبِيرَةٌ إِلاَّ عَلَى الْخَاشِعِينَ }البقرة45



    {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اسْتَعِينُواْ بِالصَّبْرِ وَالصَّلاَةِ إِنَّ اللّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ }البقرة153





    ما هي الأمية العاطفية ؟؟

    هي افتقاد الشخص للقدرات والمهارات الشخصية والاجتماعية افتقاد الشخص لــــــ 80% من محصلة الذكاء العاطفي




    فإنه سوف يصبح من ذوي الأمية العاطفية ويضعهُ في خانة الفاشلين في حياتهم الأسرية والاجتماعية والمهنية ، واهم نقطة إن الذكاء العاطفي




    لا يصاحبه الغضب ويسبب الجهل بالعاطفة نهاية وخيمة منها الانفصال الزوجي وغيره ولابد لنا من التحكم في الانفعالات والغضب




    لأنه طريق الشيطان (( تروح السكرة وتجي الفكرة ))








    {الَّذِينَ يُنفِقُونَ فِي السَّرَّاء وَالضَّرَّاء وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ }آل عمران134

    ما هي أسباب الأمية العاطفية ؟؟






    الظروف التربوية الغير صحيحة، المعاملة القاسية منذ الصغر.التأنيب والتحقير والاستهزاء والمقارنة والتذبذب في المعاملة "




    معاملة الطفل من قبل الوالدين " والقمع من بيئته "ما يعطي فرصة للآخر " والقسوة عليه القدوة السيئة وضعف الوازع الديني






    من قبل الوالدين الإهمال للطفل وعدم الرعاية




    والتنبه للذكاء العاطفي في مرحلة الطفولة المبكرة ضعف الثقافة التربوية لدى الأسرة الظروف الاجتماعية والاقتصادية السيئة




    للأسرة الأمراض والأحداث التي يشاهدها الطفل من أفلام مثل "رب ارجعون" ومشاهدة الحروب والقتل التي يمر بها الطفل




    في مرحلة طفولته المبكرة.

    ما هي مضار الأمية العاطفية علينا وعلى أطفالنا ؟؟



    أضرار أسرية والاجتماعية كالتفكك الأسري والانفصال والطلاق




    و أضرار سلوكية كالحقد والكراهية وأضرار مهنية كفقد أو خسارة العمل و أمراض نفسية كالقلق والاكتئاب والمخاوف








    والوساوس القهرية والهستيريا




    أسألكم الدعاء




    أختكم بنت أبيها




    ابو مصطفى
    مشرف عام واخصائي نفسي
    مشرف عام واخصائي نفسي

    ذكر عدد الرسائل : 1051
    مكان الإقامة : سنابسي
    الوظيفة : اخصائي نفسي
    المزاج : الحمد لله
    الجوائز :
    تاريخ التسجيل : 10/10/2007

    رد: اهمية الذكاء العاطفي في حياتنا

    مُساهمة من طرف ابو مصطفى في الخميس نوفمبر 15, 2007 12:24 am

    أبنتي العزيزة بنت أبيها فا جأتيني بهذا الموضوع
    هذه دورة الذكاء العاطفي قدمت بداية هذا العام وكنت أنتي ممن حضر فيها
    شكراً لك على التحصيل الممتاز لاحرمنا الله من عطائك
    موفقة ةلكل خير
    لكم محبتي
    والدك الروحي

    اسيرة الماضي
    مشرفة وافي الادبي
    مشرفة وافي الادبي

    انثى عدد الرسائل : 334
    المزاج : حسب الحاله النفسيه
    تاريخ التسجيل : 29/10/2007

    رد: اهمية الذكاء العاطفي في حياتنا

    مُساهمة من طرف اسيرة الماضي في الخميس نوفمبر 15, 2007 9:08 pm

    موضوع في غاية الروعه

    بارك الله في بنت ابيها وفي

    الإخصائي النفسي

    أحمد حسن آل سعيد

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 7:53 pm