منتديات الوافي الثقافية

منتدى يهتم بكل القضايا والمشاكل التربوية والنفسية والسلوكية والعاطفية


    المراهقين والمواقع الإباحية

    شاطر

    لوعة الذكرى
    مشرفة قسم الشباب
    مشرفة قسم الشباب

    انثى عدد الرسائل : 407
    العمر : 33
    مكان الإقامة : صفوى
    المزاج : متقلب
    تاريخ التسجيل : 13/11/2007

    شرير المراهقين والمواقع الإباحية

    مُساهمة من طرف لوعة الذكرى في الثلاثاء نوفمبر 25, 2008 11:22 pm


    بسم الله الرحمن ارحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    في عالمنا المعاصر تطورت وسائل الاتصال، ونقل الافكار والمعلومات، بشكل لم يسبق له مثيل، فهي تنتقل بسرعة الضوء والصوت، وتغزو العالم في ثوان معدودة.
    وهناك أعداد ضخمة من المؤسسات والاجهزة والادوات الخاصة بالتثقيف الجماهيري وتكوين الرأي العام، وتصميم الشخصية.
    وغدت وسائل الاعلام والمعلومات، كالتلفزيون وشبكات الانترنيت والكومبيوتر والصحافة والراديو والكتاب والمجلة... هي القوة المهيمنة على التفكير والفعالة في تكوين نمط السلوك.
    فالاعلام يساهم في تكوين الفكر السياسي والدعاية للشخصيات والافكار، كما يساهم مساهمة فعالة، لاسيما الاعلام المصور، كالتلفزيون والسينما والفيدو والمجلة بالاغراء الجنسي، والتعريف بالازياء والسلوك والافكار والاثارة، وتوجيه الرأي العام.
    والشباب ـ لاسيما في مرحلة المراهقة ـ مهيأون أكثر من غيرهم، لتقمص الشخصيات، والتأثر بالشخصيات التي تظهر على شاشة التلفزيون، أو السينما، من الممثلين وعارضي الازياء، ورجال العصابات، وشخصيات العنف... الخ
    .
    كما يتأثر الشباب بالشخصيات التي تمثل دور البطولة السياسية والاجتماعية والثورية وعظماء التاريخ، ذلك لان المراهق ـ من الاناث والذكور ـ في هذه المرحلة هو في طور تكوين الشخصية

    وانتقاء المثال الذي يتأثر به
    .
    وحيث انّ الغرائز والمشاعر، لاسيما غريزة الجنس، هي في قمة القوة والعنفوان، والضغط على المراهق، وتبحث عن طريق للتعبير والتفريغ، فإن وسائل الاعلام ساهمت مساهمة فعالة في اثارة الغريزة الجنسية عن طريق الافلام والصور الخلاعية والماجنة والمغرية وعن طريق القصص الغرامية والادب والثقافة

    كما ساهمت أفلام العصابات والاجرام في حرف الكثير من المراهقين وتدريبهم على اقتراف الجريمة، لذا فإن الرقابة في بعض دول العالم تمنع العديد من عرض الافلام الجنسية، وأفلام العصابات، كما تمنع أحياناً حضور المراهقين الى قاعات عرض تلك الافلام.


    يقول المثال " كل ممنوع مرغوب "

    يلهث الشباب العرب نحو الجنس، وليس هناك أفضل من الشبكة العنكبوتية مدخلاً افتراضياً لهذا العالم الذي يعتبر من دائرة المحرمات في كافة البلدان العربية والإسلامية. وسخونة وجوهر الموضوع

    قيد الحديث يستدل عليها من الإحصائيات والمعطيات التي توضح بشكل قاطع أن حجم إقبال الشبان والمراهقين العرب على مواقع الجنس ليس بسيطاً،

    [size=21] بل أنه يدفع تجاه احتلال بعض هذه المواقع ترتيباً متقدماً في عدد الزوار اليومي. وخاصة بما توفره هذه المواقع من مزايا وخدمات لمرتاديها من تحميل للصور والأفلام ومقاطع البلوتوث، وتوفيرها بالإضافة لذلك برامجاً تساعد في عملية التخزين والتحميل والمشاركة في الملفات.

    >> هكذا هو حال العرب في تدني مستمر ... حيث سمحو للغرب بغزو عقولهم والتغلب عليهم بوسائلهم الدنيئة



    دمتم بخير | لوعة الذكرى






    _________________

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة ديسمبر 09, 2016 5:24 pm